• ×

10 أعمال أنجزت في المرحلة الأخيرة من التوسعة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

10 أعمال أنجزت في المرحلة الأخيرة من التوسعة



عبدالرحمن حذيفة - مكة المكرمة
بدأت المرحلة الثالثة والأخيرة، من مراحل توسعة المطاف بالحرم المكي الشريف تقارب نهاية أعمالها للإزالة التي بدأت أعمالها من منتصف الجهة الغربية مقابل باب الملك فهد حتى الصفا.
وكانت المكبرية الخاصة بالمؤذنين من أبرز المعالم التي أزيلت خلال المرحلة الأخيرة من مراحل توسعة المطاف، وتتزامن نهاية أعمال الإزالة في المرحلة التي تجري فيها الأعمال الخاصة بالتوسعة حاليا مع الفترة الزمنية المحددة لانتهاء أعمال الإزالة تمهيدا للبدء في الأعمال الإنشائية والبنائية، وتمت خلال الفترة الزمنية الحالية إنجاز 10 أعمال من أعمال المرحلة الأخيرة من توسعة المطاف بالمسجد الحرام.
الأعمال المنجزة:

1- فصل التيار الكهربائي عن كامل مناطق المرحلة
2- تسوير المناطق التي تشغلها أعمال التوسعة
3- نقل السجاد والمصاحف والدواليب إلى المخازن
4- قطع تمديدات ماء زمزم عن كامل مساحة المرحلة
5- نقل الثريات والأدوات الكهربائية إلى مستودعات الرئاسة
6- فك الرخام والبلاط لإعادة تهيئته لا حقا
7- إزالة القباب الموجودة في البناء العثماني
8- إنزال الآليات الخاصة بأعمال الإزالة في الموقع
9- إنزال صهاريج المياه للحد من انتشار الأغبرة في المنطقة
10- إغلاق الأبواب التي تقع في محيط المرحلة

نهج سابقتيها

إن المرحلتين السابقتين من توسعة المطاف جرى تنفيذهما وفق المعايير الزمنية المحددة، وستكون مسيرة المرحلة الأخيرة على نهجهما في السير وفق الخطة الزمنية والهندسية لأعمال المشروع، إذ إن رئاسة الحرمين عملت على إيجاد مخارج ومداخل بديلة تضمن سلاسة الحركة وتوفير المداخل الكافية للوصول إلى صحن المطاف بالمسجد الحرام.
وهذه المرحلة تختلف عن غيرها بإنشاء مداخل متعددة، حيث إن ذلك يسهل عملية تفويج الحشود البشرية من وإلى المسجد الحرام أثناء مواسم الحج والعمرة، لا سيما أن الجهة الجنوبية للمسجد الحرام تعتبر الأكثر كثافة في حال مقارنتها بالجهات الأخرى للمسجد الحرام.
كما أن الفترة الحالية تتم فيها الاستفادة من المرحلة الأولى بالجهة الشرقية من صحن المطاف حيث تمت تهيئتها وتجهيزها للمصلين بكافة طوابقها بتوفير جميع الخدمات اللازمة من سجاد، ومشارب لمياه زمزم، ودواليب للمصاحف، وتكييف، والتي بدورها ستوفر الطمأنينة والروحانية للزوار والمعتمرين والمصلين بالمسجد الحرام، إضافة إلى أن الدخول إلى صحن المطاف سيكون من الجهتين الشرقية والغربية للمسجد الحرام عبر الدور الأرضي لتوسعة الملك فهد، رحمه الله، إضافة إلى الجهة الشرقية من خلال أبواب السلام بقبو المسعى وأبواب المسعى الأرضي مرورا بالمرحلة الأولى من الصفا إلى الفتح.

الرئيس العام لشؤون الحرمين الدكتور عبدالرحمن السديس
3 طوابق

تعمل رئاسة الحرمين على إنجاز المرحلة الثالثة من مشروع توسعة الطواف والذي يبدأ من جهة الصفا إلى منتصف الجهة المقابلة لتوسعة الملك فهد وفق الخطة المعتمدة لدى إدارة المشاريع، لضمان تنفيذ المشاريع في وقتها المحدد لها دون تأخير أو زيادة في الفترة الزمنية، وأبرز ما في هذه المرحلة باب الملك عبدالعزيز ومنارتاه، وتشمل المرحلة الـ3 من التوسعة 3 طوابق بمساحة تقدربـ81567 مترا مربعا، والعمل جار على تنفيذ كافة أعمال الإزالة، تمهيدا للبدء في الأعمال الانشائية الأخرى.

مدير إدارة المشاريع برئاسة الحرمين المهندس سلطان القرشي

المصدر : جريدة مكة

بواسطة : hashim
 0  0  976
التعليقات ( 0 )

-->