• ×

بعض المساجد التاريخية بمكة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

بعض المساجد التاريخية بمكة


2010/08/06

بقلم | الشريف محمد الحارثي


1.مسجد الخيف : أقيم في موضع تآمر أحزاب الشرك لشن غزوة ويقع على السفح الشمالي لجبل الخيف في منى . جدد عمارته عدة مرات آخرها العمارة السعودية عام 1393هـ

2. مسجد الراية : الموضع الذي ركن فيه الرسول وسلم رايته يوم أن فتح الله عليه مكة المكرمة وأشار إليه الأزر قي في أخبار مكة.

3. مسجد الإجابة : في مكة المكرمة بحي المعابدة على يسار المتجه إلى منى. ولقد صلى في موضعه الرسول. بني قبل الثالث الهجري.

4. مسجد البيعة : لقد تمت بيعة العقبة الأولى في هذا الموضع من منى سنة 12 من النبوة / يوليو 621هـ حيث بايع 12شخصاً من أعيان قبيلتي الأوس والخزرج من المدينة , كما أن بيعة العقبة الثانية كان أيضا في هذا الموضع وذلك أثناء موسم الحج سنة 13من النبوة , يونيو 622م وحضر هذه البيعة 73 رجلا , وامرأتان من أهل المدينة , ودعوا النبي صلى الله عليه وسلم , أن يأتي المدينة المنورة وقالوا : إلى متى ندع رسول الله صلى الله عليه وسلم , يطرد في جبال مكة ويخاف وعرفت هذه البيعة أيضا ببيعة العقبة الكبرى , وبنى أبو جعفر المنصور سنة 144هـ المسجد في موضع البيعة كما هو مصرح في اللوحة التي لا تزال مبثتة في جدار المسجد للقبلة من الخارج وهو مكون من فناء مكشوف يتقدمه مظلة .. وقد ذكره الأزرقي ( المتوفى 244هـ ) والفاكهي المتوفى 272هـ , والحربي وابن الجوزي المتوفى 597هـ والفاسي المتوفى 832هـ وابن ظهيره المتوفى 986هـ وقد كان موضع اهتمام وعناية خلفاء المسلمين على مر التاريخ ولعل بناؤه الحالي عثماني من الحجر والجص وهو على بعد نحو 300 متر من جمرة العقبة على يمين الجسر النازل من منى إلى مكة المكرمة .

5. مسجد التنعيم : ( مسجد أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ) يقع على بعد (7.5) عن المسجد الحرام شمالاً عن طريق مكة المكرمة , المدينة المنورة , وهو أقرب موضع لحد الحرم بني في المكان الذي أحرمت منه أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بالعمرة في حجة الوداع سنة 9 هـ , كما روي عن جابر رضي الله عنه أن عائشة رضي الله عنها حاضت فنسكت المناسك كلها .

6. مسجد الجن : يقع على يسار الصاعد إلى المعلاة بجانب جسر المشاة وسمي بذلك لأن الني صلى الله عليه وسلم خط لابن مسعود في هذا الموضع عندما جاء الجن يبايعون النبي صلى الله عليه وسلم وقد سبق أن التقوا به صلى الله عليه وسلم في موضع نخلة أثناء عودته من الطائف سنة عشرة من النبوة , وقد يطلق عليه مسجد الحرس أيضا وقد جدد هذا المسجد سنة 1421هـ ، عن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لأصحابه وهو بمكة : من أحب منكم أن يحضر أمر الجن فليفعل , فلم يحضر منهم أحد غيري , قال : فانطلقنا حتى إذا كنا بأعلى مكة خط لي برجله خطا ثم أمرني أن أجلس فيه ثم أنطلق حتى قام فافتتح القرآن فغشيته أسودة كثيرة حالت بيني وبينه حتى ما أسمع صوته ثم طفقوا يتقطعون مثل السحاب ذاهبين حتى بقى منهم رهط ففرغ رسول الله صلى الله عليه وسلم مع الفجر فانطلق فتبرز ثم أتاني فقال : ما فعل الرهط ؟ فقلت : هم أولئك يا رسول الله صلى الله عليه وسلم , فأعطاهم عظما وروثا زادا ثم نهى أن يستطيب أحد بروث أو عظم . وعنه قال : أنطلقت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الجن حتى أتى الحجون فخط لي خطاً , ثم تقدم إليهم فازدحموا عليه , فقال سيد لهم يقال له الوردان : أنا أرحلهم عنك , فقال : إني لن يجبرني من الله أحد . وفي رواية : فأتبعه ابن مسعود فدخل النبي صلى الله عليه وسلم شعباً يقال له شعب الحجون , وخط عليه خط على ابن مسعود ليثبته بذلك , قال ابن مسعود رضي الله عنه فجعلوا أي الجن ينتهون إلى الخط فلا يجوزونه ثم يصدرون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الشريف محمد بن حسين الحارثي
باحث تاريخي
ومشرف تربوي بتعليم منطقة مكة المكرمة
———————————

1 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص61. الكردي: التاريخ القويم،ج5، ص317،البلادي: معالم مكة التاريخية والأثرية،ص271.
2 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص40. الكردي: التاريخ القويم،ج5، ص317،البلادي: معالم مكة التاريخية والأثرية،ص272.
3 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص37. الكردي: التاريخ القويم،ج5، ص317،البلادي: معالم مكة التاريخية والأثرية،ص275.
4 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص47.
5 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص46. الكردي: التاريخ القويم،ج5، ص365،البلادي: معالم مكة التاريخية والأثرية،ص269 .
6 – عبدالله غازي: إفادة الأنام،ج2،ص38. الكردي: التاريخ القويم،ج5، ص319،البلادي: معالم مكة التاريخية والأثرية،ص268.


بواسطة : الشريف محمد حسين الحارثي
 0  0  484
التعليقات ( 0 )

-->