• ×

سيرة الشريف محمد جميل بن ناصر البركاتي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

الشريف محمد جميل بن ناصر بن منصور بن راجح بن هزاع البركاتي الحسني، من كبار الأشراف الرباعنة آل بركات
(1338- 1389هـ)

ولد عام 1338هـ في مكة المكرمة، وصفاته : معتدل القامة قمحي اللون جميل المظهر مستطيل الوجه، العينان سوداون، اسود الشعر؛ كان شجاعاً ذكياً مربياً فاضلاً بارعاً في القنص والصيد، والتي كانت هوايته المفضلة، وكان -رحمه الله- يحب الزراعة.
وكان شيخاً وقوراً يداوي الناس بالرقية الشرعية، ومحامياً بارعاً وشاعراً مجيداً، وله هبية وشخصية قوية، و كان وكيلا لمزارع الشيخ محمد العبد الله السليمان في وادي فاطمة ، وقد عين عمدة لقرية حداء وبحرة وذلك في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود.
ومشهور رحمه الله- بكرمه وسماحته وصبره وحكمته، ودهائه، واصلاحه بين القبائل وأبناء عمومته من الأشراف، وهو شاعر.
ومن قصائده:

ياراكباً من عندنا فوق منقية =منقية ترمل كما السرحاني
فوقها الميركة محظية = والهدب كاسي الامتاني
والراكب اللي لا بتل في نية =منسوب خاله كأنه الشيهاني
أبو شرف مزبن العنبة = مكرم الضيفاني
تلقى دلالاً مجثية = الفال الأول من سمان الضاني

تزوج ستة من النساء : الأولى ابنة عمه الشريف نصار بن منصور بن سعيد الربعي، والثانية: ابنة الشريف مغبش الفاخري العبدلي؛ والثالثة: ابنة الشريف عبد المجيد بن عطية الله الكريمي؛ والرابعة: ابنة الشيخ شديد القحطاني، والخامسة: ابنة الشيخ ذاكر العتيبي، والسادسة: ابنة الشريف عبد الله بن ناصر البركاتي.
ولم ينجب أبناء وأنجب ابنة واحدة من زوجته الثانية وهي الشريفة شرايف والدة مؤلف هذا الكتاب.
توفي رحمه الله في قرية حداء عام 1389هـ وصلى عليه في المسجد الحرام ودفن في مقابر المعلاة في مكة المكرمة رحمه الله رحمة واسعة وغفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر إنه سميع مجيب.

وكتب
الشريف زامل بن علي بن شاكر الربعي البركاتي
صاحب كتاب: «الثمار اليانعة في نسب آل بركات الأشراف الرباعنة »
ص. ب: 9989 مكة 21955
15/2/1433هـ

بواسطة : hashim
 3  0  2984
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    15-02-33 09:39 مساءً ثامر الشنبري :
    اللهم أرحم وأغفر للشريف محمد جميل بن ناصر بن منصور بن راجح بن هزاع البركاتي الحسني، من كبار الأشراف الرباعنة آل بركات



    أشرافنا على العز حتى بعد الممات
  • #2
    19-02-33 01:03 صباحًا ماجد الشنبري :
    وكان شيخاً وقوراً يداوي الناس بالرقية الشرعية، ومحامياً بارعاً وشاعراً مجيداً، وله هبية وشخصية قوية، و كان وكيلا لمزارع الشيخ محمد العبد الله السليمان في وادي فاطمة ، وقد عين عمدة لقرية حداء وبحرة وذلك في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود.
    ومشهور رحمه الله- بكرمه وسماحته وصبره وحكمته، ودهائه، واصلاحه بين القبائل وأبناء عمومته من الأشراف، وهو شاعر.
    ومن قصائده:

    ياراكباً من عندنا فوق منقية منقية ترمل كما السرحاني

    فوقها الميركة محظية والهدب كاسي الامتاني




    بيض الله وجهك يا شريف زامل بن علي بن شاكر الربعي البركاتي على ذكر ماثر الشريف محمد جميل البركاتي رحمه الله
  • #3
    25-02-33 06:15 صباحًا الشريف هيثم بن عبدالله البركاتي :
    ونعم النسل تاج العز و الفخر و الشرف اجددنا بحر الكرم و الجود الشهام رحمهم الله رحمه واسعه
    كما نتشرف بسيرتهم و بتارخهم العريق و نشكر الكاتب الشريف زامل بن علي البركاتي لبوحه هذه السيرة العطرة

    الشـريـف هيثم أبن عبدالله أبن هاشم البركاتي
    المملكة العربية السعودية
    الحجاز - مكة المكرمة
    abu.roooz@hotmail.com
    ص ب 9988
-->